منتديـــات مملكة نســـايم

منتديـــات مملكة نســـايم (http://m-nsaim.net/vb/)
-   مملكة القصص و الروايات (http://m-nsaim.net/vb/f9/)
-   -   قصة سيدنا ابراهيم مختصره* (http://m-nsaim.net/vb/t3882/)

حلا الدنيا 05-25-2008 01:59 PM

قصة سيدنا ابراهيم مختصره*
 
بسم الله الرحمن الرحيم


:)انا جبت قصه حلوه واكيد بتعجبكم:)


:yad:نبدى:yad:


رحيل إبراهيم عليه السلام إلى مصر
رحيل إبراهيم عليه السلام إلى مصر



يقال: إنه لما ضاقت سُبُل العيش في الشام وعَمَّ القحط رحل إبراهيم عليه السلام إلى مصر وكانت معه زوجته سارة، وكان على هذه الأرض مَلِك كافر جَبّار مُتسلطٌ، وكان قابضًا على زمام الحكم في هذه البلاد، وكان من جملة الفساد الذي عند هذا الملك الخبيث أنه كان إذا دخلت إلى بلدته وأرضه امرأةٌ جميلة يأخذونها إليه ليفعل الفاحشة بها، فلمّا دخل إبراهيم عليه السلام مع زوجته سارة إلى أرض هذا الجبار وكانت سَارَة من أحسن وأجمل النساء وكانت لا تعصي إبراهيم عليه السلام، وصِفَ حُسن وجمال سارة عليها السلام لهذا الملك الجبار الخبيث فأرسل إلى إبراهيمَ



فقال له: من هذه المرأة التي معك؟ ففطن إبراهيم عليه السلام إلى مَقصده الخبيث ومأربه وخَشِي إن أخبره أنها زوجته أن يبيّتَ له الشرّ فيقتله ليتخلص منه فيستأثر بسارة من بعده، فقال له إبراهيم: أختي أي أختي في الإسلام، فظنَّ الملك الجبار أنها غير متزوجة، فطلب منه أن يحضرها إليه في قصره، وذَهَب إبراهيم عليه السلام إلى زوجته سارة وأخبرها بما جرى مع هذا الملك الجبار وقال لها: يا سارة لَيس على وجه الأرض زوجان مؤمنان غيري وغيرك وإنّ هذا سألني فأخبرتُه أنك أختي فلا تكذبيني، ودخلت سارة على هذا الملك الجبار بعد أن قامت وتوضّأت ودَعت الله تعالى أن يكفيَها شر هذا الملك الجبار، فلما رءاها هذا الملك أعجبَ بها ومدَّ يَده إليها ليتناولها بيده لكنه أُخِذ ويَبستْ يده، فقال لها: ادعي الله لي ولا أضرك، فدعَت الله تبارك وتعالى فانفكت يده بعد يُبسها وعادت إلى طبيعتها، ولكنَّ هذا الخبيث طاوع نفسه الخبيثة وأمرته أن يمدَّ يدَه إلى سارة ليتناولها مرة ثانية، فلما أهوى إليها يَبست له مثلَ المرة الأولى أو أشد، فقال لها: ادعي الله لي ولا أضرّك فدعت سارة الله تعالى فأطلقَ الله يده، فلما رأى هذا الخبيثُ ما رأى رَدَّها إلى إبراهيمَ عليه السلام، ودعا بعض حَجَبته فقال لهم: إنكم لم تأتوني بإنسانٍ إنما أتيتموني بجنيّة، وَوَهب لسارة وأخدمها هاجر، فأقبلت سارة عليها السلام بهاجر إلى زوجها إبراهيمَ عليه السلام وهو قائمٌ يصلي، ثم لمّا سألها إبراهيم عما جرى معها قالت له: كَفاني الله كيدَ الكافرين وأخدَمني هاجر، وقد روى هذه القصة بنحوها البخاري في صحيحه عن أبي هريرة موقوفًا، والبزار في مسنده والإمام أحمد عن أبي هريرة مرفوعًا.



فائدة: رَوَى البخاريُّ أَنّ سارة زوجة إبراهيم عليه السلام تَوضأت لمّا أتى إبراهيم أرض الجبار، وهذا يدلُّ على أن الوضوءَ كان موجودًا قَبل أمةِ محمد عليه الصلاة والسلام، وفي شريعة الأنبياء السابقين.


وبس :(

:0017:انا بانتظار الردوووود:0017:

تعبت اشتاق 05-26-2008 03:09 PM

يسلمووووووووووووو حبي على القصه

حلا الدنيا 05-26-2008 06:40 PM

تسلمين خيتو
على المرووووووووووور
...........................................

soso 06-23-2008 10:51 AM

الاقتباس غير متاح حاليا

soso 06-23-2008 10:54 AM

عن جد شكرااااااااااااا لانكم تعطونا هاي المعلومات المفيدة واتمنى النجاح لكل واحد شاكر فيها اشكركم ............................:eh_s(7)[1]::eh_s(7)[1]::anheart_small[1]::1175343195_x012: اهنيكم الى اللقاء القريب

الكلاسيكي 07-12-2008 05:52 PM

عليه الصلاه والسلام

حلا الدنيا

يعطيك ألف عافيه ع القصه

ولا هنتي

..
.
..
تحية طيبة لكي

>> ! <<


الساعة الآن 12:21 AM.

Powered by vBulletin;
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
شات الخفجي دردشة الخفجي